-->

مثلث برمودا... - مكان في رواية - ملف المستقبل




اعزائي زوار مدونة مكان في رواية


موعدنا مع جزء جديد من سلسلة حصرية جدا
سلسلة مكان في رواية
تقدم لكم وصف تفصيلي لأماكن تم ذكرها
في روايات ملف المستقبل
 للدكتور المبدع الفاضل / نبيل فاروق
نقدم لكم اليوم سلسلة جميلة جدا
ومختلفة جدا
وحصرية للغاية
ومتميزة جدا جدا
ولن تجدوها في اي مكان
والان انتم علي موعد مع
مثلث برمودا... - مكان في رواية - ملف المستقبل

و يعرف أيضا باسم مثلث الشيطان و هو منطقة جغرافية على شكل مثلث متوازي الأضلاع و مساحته حوالي مليون كم مربع و يقع في الجزء الغربي من المحيط الأطلسي بين جزيرة برمودا الانجليزية و بورتوريكو و فورت لودرديل بفلوريدا الأمريكية..
و قد اكتسب شهرته بسبب عدة مقالات و ابحاث نشرها مؤلفون في منتصف القرن العشرين تتحدث عن مخاطر مزعومة في المنطقة. و لكن احصاءات خفر السواحل الأمريكي لا تشير الي حدوث حالات اختفاء كبيرة لسفن و طائرات في هذة المنطقة اكثر من المناطق الأخرى و انها مشابهة لغيرها من المناطق في باقي المحيط...
كان أول ادعاء بحالات اختفاء غير طبيعية في برمودا في 16 سبتمبر 1950 من مجلة اسوشيتد برس و بعد عامين نشرت مجلة Fate مقالة قصيرة بعنوان "لغز في البحر عند بابنا الخلفي" تتحدث عن فقدان العديد من الطائرات و المراكب بما في ذلك فقدان الرحلة 19..
و قد زعم حينها ان قائد الرحلة 19 قد سُمع قائلا " نحن ندخل مياه بيضاء، لا شئ يبدو جيدا، نحن لا نعرف أين نحن، المياه أصبحت خضراء لا بيضاء" و كانت المقالة الأولى التي تقترح ان الحادثة شئ خارق للطبيعة...
و جاء لورنس ديفيد كوش و هو باحث في جامعة ولاية أرى ونا و مؤلف كتاب لغز مثلث برمودا : الحل عام 1975 الذي ذكر فيه ان العديد من ادعاءات جاديس و كتاب لاحقين كان مبالغا بها و مشكوك في صحتها و لم يتحقق منها. و كشفت بحوث كوش ان هناك العديد من المغالطات و التناقضات في روايات تشارلز بيرلتز و بين شهود العيان و الفناجين.
و أشار كوش ان بعض المعلومات ذات الصلة لم يتم ذكرها مثل،
اختفاء متسابق في سباق حول العالم باليخت يدعي دونالد كروهرست حيث ربطها بيرلتز بالمثل و جعلها لغز رغم وجود ادلة واضحة تؤكد اختفاءه بعيدا عن المكان.
و وضح كوش ان نسبة كبيرة من الحوادث التي احدثت جدلا عن المثلث الغامض حدثت خارجه...
و اقترح بعض المؤلفين عددا من الظواهر الغير طبيعية لتفسير تلك الأحداث...
فكان اول تفسير يلقى اللوم فيه على المخلفات التكنولوجيا من جزيرة اطلانتس...
بينما ربط مؤلفون آخرون تلك الأحداث بالاطباق الطائرة....

و يوجد أيضا تفسيرات منطقية....
و هي ان تكون حالات الاختفاء نتيجة لاخطاء بالبوصلة حيث افترضوا وجود قوة مغناطيسية تكمن في تلك المنطقة و مثل هذه الحالات لم تظهر من قبل.. حيث القطب الشمالي المغناطيسي ( اتجاه للشمال في البوصلة) و القطب الشمالي الجغرافي ( اتجاه الشمال على طول سطح الأرض) يتقابلان احيانا في مناطق صغيرة..

و في تفسير اخر ان تكون أعمال تدمير متعمدة و تقسم الي مجموعتين : أحداث حرب و أحداث قرصنة...

او ان تكون حالات الاختفاء نتيجة أخطاء بشرية سواء كانت مقصودة او غير مقصودة....
و كان أحد تفسيرات الاختفاء قد ركز على وجود كميات كبيرة من الانبعاث لغاز هيدرات الميثان ( إحدى أشكال الغاز الطبيعي) على منحدرات القارات و قد اثبتت التجارب في استراليا ان فقاعات الميثان يمكنها اغراق سفينة كاملة من عملية خفض كثافة المياه..
على فرض ان انفجارات غاز الميثان تنتج كمية كبيرة من المياه الرؤية ذات كثافة منخفضة التي ليس بوسعها حمل و توفير الطفو المناسب للسفن...

و تعد العواصف الاستوائية عواصف قوية و هي تنشأ في المياه الاستوائية و قد سببت ضياع آلاف الأرواح خسائر تقدر ببليونات الدولارات..

و اخيرا الأمواج المدمرة التي تحدث في العديد من محيطات العالم و ادت الي غرق الكثير من السفن...

و من أشهر الحوادث التي حدثت في المثلث:

اختفاء السفينة التي كان على متنها ثيودوسيا بور الستون ابنة نائب رئيس الولايات المتحدة السابق آرون بور...

خلال فترة الحرب العالمية الأولى وقعت حادثة تعد اكثر الحوادث ضياعا للارواح في تاريخ الولايات المتحدة البحري عندما فقدت السفينة USS Cyclops و كانت بقيادة الملازم جورج ورلي بدون أثر و كان على متنها 309 شخص بعد أن غادرت جزيرة باربيدوس في 4 مارس 1918..

بدأ العالم يأخذ أسطورة مثلث برمودا بجدية في 5 ديسمبر 1945 بعد حادثة الاختفاء المشهورة لمجموعة طائرات الرحلة 19 حيث اختفت خمسة قاذفات قنابل للبحرية الأمريكية بشكل غامض بينما كانت هذه الطائرات في مهمة تدريبية روتينية، كما اختفت طائرة إنقاذ ارسلت للبحث عنهم و لم ترجع ابدا بجمالي ست طائرات و 27 رجلا...

و في عام 1963 أحاط الغموض اختفاء طائرتين امريكيتين من طراز KC-135 حيث اختفت الطائرتان فوق مثلث برمودا و بعد عدة ايام تم العثور على حطامهما و لم تستطع بعثة الإنقاذ تحديد سبب الحادث...

و يبقى مثلث برمودا منطقة غامضة و مرعبة في المحيط لم يتم التوصل لتفسير سبب ما يحدث من اختفاءات فيها.....

وانتظرونا في موضوع جديد
وبانتظار ارائكم واستفساراتكم


الكاتب
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع مكان في رواية .

جديد قسم : ملف المستقبل

إرسال تعليق